زيت الخروع كنوز Castor oil treasures

35 ر.س

متوفر

5

30

رائع جيد مفيد

4

10/4/2019

.20573.3195568



زيت الخروع كنوز 


زيت الخروع يُستخرج زيت الخروع من بذور نبات الخروع المعروفة علمياً باسم Ricinus communis؛ وذلك من خلال عملية الضغط البارد الذي تتعرض له البذور، ثم تتعرض هذه البذور للحرارة، ويُزرع نبات الخروع بشكلٍ رئيس في إفريقيا، وأمريكا الجنوبية، والهند، وتُعتبر الهند الدولة الرائدة عالمياً في إنتاج زيت الخروع، وقد شاع استخدام زيت الخروع قديماً كمُليّنٍ طبيعيّ، أمّا في الوقت الحاضر فإنّه يُستخدم في مستحضرات التجميل؛ حيث استُخدم عام 2002 لإنتاج ما يزيد عن 900 مستحضرٍ تجميليّ، وبالرغم من الاستخدامات المتعددة لزيت الخروع وفوائده الصحيّة، إلّا أنه لا يُكّون سِوى جزء بسيط من إنتاج الزيوت النباتيةٍ في العالم.[1] ADVERTISING inRead invented by Teads فوائد زيت الخروع يُعتبر زيت الخروع علاجاً شعبياً للعديد من المشاكل الصحية، ومن فوائده ما يأتي:[2] التخفيف من الإمساك: حيث يمتلك زيت الخروع خصائص مليّنةٍ للأمعاء، فهو يزيد من حركة العضلات التي تدفع الطعام في الأمعاء، وبالتالي تخليصها من الفضلات؛ وذلك بسبب احتواء هذا الزيت على حمض الريسينوليك (بالإنجليزية: Ricinoleic acid)؛ وهو حمضٌ دهني يُنتجه زيت الخروع في الأمعاء الدقيقة بعد تناوله، كما يُعد الحمض الدهني الرئيس في زيت الخروع؛ حيث تمتصه الأمعاء مما يُحفز تأثيره المُليّن، وتجدر الإشارة إلى أنّه وبالرغم من قدرة زيت الخروع على التخفيف من الإمساك العَرضي، إلأّ أنّه لا يُنصح باستخدامه على المدى الطويل في علاج بعض المشاكل. التخفيف من الالتهابات والألم: حيث يخفف حمض الريسينوليك الموجود في زيت الخروع من الالتهابات والألم الناتج عنها من خلال تطبيق الزيت موضعياً على الجلد؛ وذلك بسبب امتلاك حمض الريسينوليك خصائص مضادةٍ للالتهابات، وتساعد هذه الخصائص على جعل زيت الخروع علاجاً فعّالاً لبعض الأمراض الالتهابية؛ مثل: الصدفية (بالإنجليزية: Psoriasis)، والتهاب المفاصل الروماتويدي (بالإنجليزية: Rheumatoid arthritis)، كما يساعد على التخفيف من تهيّج الجلد وجفافه لدى المصابين بالصدفية، وعلى الرغم من ذلك فإنّ هذه الفوائد ما زالت غير مؤكدة، وتحتاج إلى مزيدٍ من الدراسات. التخفيف من حبّ الشباب: حيثُ يرتبط ظهور حب الشباب باختلالٍ التوازن في بعض أنواع البكتيريا على الوجه؛ ومن ضمنها المكورات العنقودية الذهبية (بالإنجليزية: Staphylococcus aureus) التي تُعدّ سبب ظهور حب الشباب، وقد يساعد تطبيق زيت الخروع على الوجه على التقليل من نمو هذه البكتيريا، وذلك بسبب امتلاكه خصائص مضادة للميكروبات، كما أنّ خصائصه المرطبة للبشرة يمكن أن تساهم في تهدئة البشرة المُتهيّجة عند الأشخاص المصابين بحب الشباب. مكافحة العدوى الفطرية: حيث يمتلك زيت الخروع خصائص مضادةٍ للفطريات، لذلك فهو يساعد على مكافحة الفطريات المُبيَضّة البيضاء (بالإنجليزية: Candida albicans) التي تسبب الإصابة بالعدوى في اللثة والعصب السِنيّ، وتراكم اللُّويحات في الفم، كما يؤدي استخدام هذا الزيت إلى تحسّن أعراض التهاب مخاطية الفم الناتجة عن ارتداء أطقم الأسنان لدى كبار السنّ، والتي قد تحدث نتيجة زيادة نمو فطريات المبيضة البيضاء. تعزيز التئام الجروح: حيث يمنح زيت الخروع الترطيب للمنطقة المحيطة بالجرح، مما يُحفز شفاءها، ويقلّل من تعرضها للجفاف، وتجدر الإشارة إلى أنّ تراكم خلايا الجلد الميتة على منطقة الجروح يمكن أن يبطئ من عملية شفائها، ولذلك فقد لوحظ أنّ استخدام مرهمٍ يحتوي على زيت الخروع وبلسم البيرو يساهم في علاج الجروح، بالإضافة إلى ذلك فإنّ زيت الخروع يحفز نمو الأنسجة الجلدية التي قد تُمثل حاجزاً بين الجرح والبيئة الخارجية، وهذا يقلّل من خطر الإصابة بالعدوى، وقد أظهرت دراسةٌ أُجريت على 861 شخصاً يعانون من الناقبة، أو ما يسمى بقرحة الفراش (بالإنجليزية: Pressure ulcer) أنّ الأشخاص الذين استخدموا زيت الخروع كان شفاؤهم أسرع من شفاء الأشخاص الذين استخدموا وسائل أخرى. ترطيب البشرة: حيث يقي حمض الريسينوليك الموجود في زيت الخروع من خسارة الماء من طبقة البشرة الخارجية، وغالباً ما يُستخدم زيت الخروع في بعض مستحضرات التجميل لتمنح الترطيب للبشرة، ومن هذه المنتجات؛ المكياج، والمطهرات، وغيرها، كما يمكن استخدامه كبديلٍ عن هذه المستحضرات التي يمكن أن تحتوي على بعض المواد الكيميائية الضارة، وتجدر الإشارة إلى أنّ قوام زيت الخروع يُعد كثيفاً؛ ولذلك يُنصح بمزجه مع بعض أنواع الزيوت المفيدة للبشرة؛ مثل: زيت جوز الهند، وزيت اللوز، وزيت الزيتون. الحفاظ على صحة الشعر وفروة الرأس: حيث يساعد وضع زيت الخروع على الشعر بانتظام على زيادة مرونة خصل الشعر والتقليل من تعرضها للتكسُّر، كما يمكن أنّ يكون فعّالاً في علاج قشرة الشعر، ومفيداً للأشخاص الذين يعانون من جفاف فروة الرأس. محاذير استعمال زيت الخروع بالرغم من تعدد فوائد زيت الخروع إلاّ أنّه قد يسبب بعض الأعراض الجانبية، ومن الأعراض التي قد تسببها الجرعات العالية ما يأتي:[3] تقلصات في البطن. الإسهال. الدوخة. الهلوسة. الإغماء. الغثيان. الشعور بضيقٍ في التنفس وألمٍ في الصدر. الشعور بضيقٍ في الحلق. الطفح الجلدي. كما تجدر استشارة الطبيب في حال ظهور الأعراض الشديدة، ومنها:[4] الإسهال المُستمر. القيء المستمر. الغثيان المستمر. الشد العضلي. عدم انتظام نبضات القلب. نقص التبول. التغير في الحالة المزاجية أو العقلية. بالإضافة إلى أن بعض الأشخاص يجب عليهم تجنب استخدام زيت الخروع، ومنهم:[5] الأشخاص المصابون بحساسية زيت الخروع. الأشخاص الذين يعانون من انسداد الجهاز الهضمي. الأشخاص الذين يعانون من ثقبٍ معديٍّ معويّ. الأشخاص الذين يعانون من الانحشار (بالإنجليزية: Impaction) الشديد. الأشخاص الذين يعانون من التهاب الزائدة الدودية (بالإنجليزية: Appendicitis). الأشخاص الذين يعانون من أعراض حادة وآلام في البطن مما يستلزم إجراء عملية جراحية لهم. الأشخاص الذين يعانون من التهاب القولون التقرحي (بالإنجليزية: Ulcerative colitis). الأشخاص المصابون بشقٍّ شرجيّ (بالإنجليزية: Rectal fissures). الجرعات الآمنة من زيت الخروع فيما يأتي توضيح للجرعات التي يمكن استخدامها من زيت الخروع حَسب الفئات العمرية:[5] البالغون: والنقاط الآتية تُوضح ذلك: عند الإصابة بالإمساك، 15-60 مليلتراً مرةً واحدةً في اليوم، عن طريق الفم. في حالة تفريغ القولون قبل إجراء عمليةٍ جراحية، 15-60 مليلتراً مرةً واحدةً في اليوم عن طريق الفم؛ وذلك قبل 16 ساعةً من إجراء العملية. الأطفال: والنقاط الآتية تُبين ذلك: الذين تقلّ أعمارهم عن سنتين، 1-5 مليلترات مرة واحدةً في اليوم عن طريق الفم. الذين تتراوح أعمارهم بين 2-12 سنة، 5-15 مليلتراً مرة واحدةً في اليوم عن طريق الفم. الذين يتجاوز عمرهم 12 سنة، 15-60 مليلتراً مرة واحدةً في اليوم عن طريق الفم.


Castor oil treasures


Castor oil Castor oil is extracted from the seeds of the castor plant, known scientifically as Ricinus communis, through the process of cold pressed by the seeds, and then exposed to these heat, and castor plant is mainly in Africa, South America, India, and India is the world leader Castor oil has traditionally been used as a natural laxative. At present, it is used in cosmetics. In 2002, it was used to produce over 900 cosmetic preparations. Despite the multiple uses of castor oil and its health benefits, it is only Part avatar [1] ADVERTISING inRead invented by Teads Benefits of castor oil Castor oil is a popular remedy for many health problems. Its benefits include: [2] Alleviating constipation: Castor oil has laxative properties for the intestines. Increases the movement of muscles that drive food in the intestines, and thus rid of waste, because this oil contains ricinolic acid, a fatty acid produced by castor oil in the small intestine after ingestion, and is the main fatty acid in castor oil Absorbed by the intestine, which stimulates its laxative effect Although castor oil can relieve occasional constipation, it is not recommended for long-term use to treat certain problems. Reducing inflammation and pain.Ricinolic acid in castor oil reduces inflammation and pain caused by applying the oil topically to the skin.Resinolic acid has anti-inflammatory properties.These properties help make castor oil an effective treatment for some inflammatory diseases, such as: Psoriasis and rheumatoid arthritis also help alleviate skin irritation and dryness in people with psoriasis.However, these benefits are still uncertain and require further studies. Acne relief: Acne is associated with an imbalance in some types of bacteria on the face, including Staphylococcus aureus, which is the cause of acne.Applying castor oil to the face may help reduce the growth of these bacteria Because of its antimicrobial properties, its moisturizing properties can help soothe irritated skin in people with acne. Anti-fungal infection: Castor oil has antifungal properties, so it helps to fight Candida albicans that cause gum and dental nerve infections, plaque build-up in the mouth, and the use of this oil improves the symptoms of mucous inflammation. Mouth resulting from wearing dentures in the elderly, which may occur as a result of increased growth of white ovarian fungi. Strengthening wound healing: castor oil provides moisture to the area around the wound, which stimulates healing and reduces its exposure to dehydration.It should be noted that the accumulation of dead skin cells on the wound area can slow the healing process, so it was noted that the use of ointment containing castor oil In addition, castor oil stimulates the growth of skin tissue that may act as a barrier between the wound and the external environment.This reduces the risk of infection.A study of 861 people with the veil, or bed sore, shows Pressure Ulcer) that a For people who used castor oil, their recovery was faster than for people who used other methods. Hydration of the skin: ricinolic acid in castor oil prevents the loss of water from the outer layer of the skin, and castor oil is often used in some cosmetics to give moisture to the skin, including these products; make-up, antiseptics, etc. It can contain some harmful chemicals, and it should be noted that the strength of castor oil is dense; therefore it is recommended to mix it with some types of oils useful for the skin; such as: coconut oil, almond oil, and olive oil. Keeping your hair and scalp healthy: Applying castor oil to your hair regularly helps to increase the elasticity of your hair and reduce your exposure to breakage.It can also be effective in treating dandruff and is useful for people with dry scalp. Although there are many benefits of castor oil, it can cause some side effects. Symptoms of high doses may include: [3] Abdominal cramps. diarrhea. Dizziness; Hallucinations. Fainting. Nausea. Shortness of breath and chest pain. Feeling tight in the throat. Skin rash. You should also consult your doctor if you experience severe symptoms, including: [4] Persistent diarrhea. Continuous vomiting. Constant nausea. cramp. Arrhythmias; Lack of urination. Change in mood or mood. In addition, some people should avoid castor oil, including: [5] people with castor oil allergy. People with gastrointestinal obstruction. People with gastrointestinal perforation. People with severe Impaction. People with appendicitis. People with severe symptoms and abdominal pain requiring surgery. People with ulcerative colitis. People with an anal fissure

  • 35 ر.س
نفدت الكمية
المنتج غير متوفر حاليا

لا توجد أسئلة بعد

ربما تعجبك